أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم .. أهلاً بكم فى منتدى هويدى ..
للتصفح الكامل ومشاهدة كافة المواضيع والروابط يُرجى التسجيل بالمنتدى



 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
إعلان هام : إلى السادة الأعضاء والمسجلين الجدد والزوار بمنتدى هويدى ، أهلاً وسهلاً بكم فى ( منتدى هويدى للمعارف والعلوم القانونية ) فى ثوبه الجديد وبأحدث التقنيات ونسخته الماسية .. ندعوكم للتسجيل بالمنتدى الجديد والإستفادة بأعمالكم ومنشوراتكم .. إضغط هنا لتحويلك للمنتدى الجديد .. نتشرف بكم دائماً أعضاءً وزوار ..

شاطر | 
 

 بعد *٦١ ‬عاما في الغربة* ‬ استاذ القانون عاد إلي مصر متهما*!‬

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامح العسال
مشرف
مشرف
avatar

الجنس : ذكر
الابراج : العذراء
عدد المساهمات : 88
نقاط : 814
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 02/09/1981
تاريخ التسجيل : 15/03/2010
العمر : 36
المزاج المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: بعد *٦١ ‬عاما في الغربة* ‬ استاذ القانون عاد إلي مصر متهما*!‬   السبت 03 أبريل 2010, 7:40 pm

<div align="center"><b><font face="Arial Black"><br></font></b>
<div align="center"><b><font face="Arial Black">بعد *٦١ ‬عاما في الغربة* ‬ استاذ القانون عاد إلي مصر متهما*!‬</font></b></div> <b><font face="Arial Black"><br><br></font></b>

<div align="right"><b><font face="Arial Black">القنصلية المصرية استعانت به كمستشار ثم ساعدت علي ترحيله*!‬<br>
هو لم يكن رجل قانون عادي*.. ‬لكنه كان ماهرا في القانون المصري
والسعودي*.. ‬خاصة انه حاصل علي شهادة الدكتوراة في القانون*.. ‬وله
مؤلفات كبيرة وشهيرة استعانت بها الدولتان في مجال الاقتصاد*..‬<br>
باختصار ما نتحدث عنه هو الدكتور اسامة حجازي*.. ‬وهو من أشهر من عملوا
بالمملكة العربية السعودية ومعروف عنهم الكفاءة*.. ‬ليس هذا فقط بل معظم
المسئولين في مصر والذين يسافرون الي البلد الشقيق يعرفونه جيدا*..
‬واسألوا عنه عائشة عبدالهادي وزيرة القوي العاملة*.‬<br>
المثير ان استاذ القانون عاد منذ أيام الي مصر*.. ‬في طائرة الترحيلات*..
‬مع المجرمين وارباب السوابق*.. ‬عاد مكبلا بالقيود الحديدية*.. ‬وسط
دهشته ودهشة المسئولين الذين شعروا بالصدمة من* ‬غرابة الموقف*..‬<br>
لكن كيف تحول استاذ القانون الي مجرم؟*!.. ‬وما هي جريمته التي ارتكبها
ليعود بهذه الطريقة المهينة؟*!.. ‬وما موقف المسئولين من تلك
اللواقعة؟*!.. ‬التفاصيل كاملة سوف نعرفها من خلال الأوراق الرسمية
ولقائنا مع الدكتور اسامة حجازي*..‬<br>
في الطائرة القادمة من السعودية الي مطار القاهرة*.. ‬كان يجلس الدكتور
اسامة حجازي وسط المجرمين وارباب السوابق*.. ‬مكبل اليدين يعامل كالهاربين
ومرتكبي الجرائم*.. ‬ووسط دهشه المحيطين به*.. ‬كان يبكي بحرقه بسبب
الاهانة التي تعرض لها*.. ‬فقبل ايام كان الجميع يعاملونه كالمسئولين
الكبار*.. ‬ولما لا فقد قضي أكثر من *٦١ ‬عاما من العمل المتواصل*.. ‬تقلد
العديد من المناصب القيادية والشرفية*.. ‬تم تكريمه اكثر من مرة من قبل
السلطات السعودية*.. ‬وحصل علي شهادة الدكتوارة في القانون*.. ‬واخيرا كان
له العديد من الكتب القانونية التي استعانت بها المملكة العربية
السعودية*.‬<br>
شعور دكتور القانون كان ممزوجا ايضا بالحسرة علي ضياع السنين التي راحت
هباء*.. ‬وعلي الخدعة التي تعرض لها من الجميع*.. ‬خاصة أقرب الناس له من
المصريين في السعودية*.. ‬وبالتحديد القنصلية المصرية التي استعانت به
لسنوات في انهاء بعض الاجراءات القانونية للسفارة*.. ‬وصداقته بمن فيها*..
‬ليفاجأ في النهاية بانهم اول من ساعدوا علي ترحيله الي خارج البلاد بهذه
الطريقة المهينة*.‬<br>
الدكتور اسامة حجازي عاد قبل أيام الي وطنه الأول مصر*.. ‬والتقينا به*..
‬ليحكي لنا تفاصيل رحلته المثيرة*.. ‬وكيف تحول من مسئول كبير الي متهم
يعامل كالمجرمين*.‬<br>
حلم واتحقق*!‬<br>
بدأ كلامه قائلا*: ‬سوف أحكي لكم حكايتي من* ‬البداية*.. ‬وبالتحديد منذ
تخرجت في كلية الحقوق*.. ‬فانا كنت شابا كأي شاب*.. ‬لي احلام وطموحات
عديدة*.. ‬وكانت معظم طموحاتي واحلامي بان اتقلد افضل المناصب*.. ‬وان
احصل علي اعلي الشهادات*.. ‬وتيقنت منذ البداية ان احلامي لن تتحقق ابدا
الا بالتعب والجهد*.. ‬لذلك قررت ان ابدأ حياتي العملية وجاءتني فرصة سفر
الي المملكة العربية السعودية للعمل هناك*.. ‬وبالفعل عملت كمحام في شركة
كبيرة* ‬ومعروفة في مجال العطور*.. ‬صاحبها من الرجال المعروفين جدا في
السعودية*.. ‬عملت في الشركة بكل التفاني والاخلاص*.. ‬وعرفني الجميع
بسمعتي الحسنة وباجتهادي*.. ‬فأنا طوال ستة عشرة عاما لم افتعل اي مشكلة*.‬<br>
ويستطرد قائلا*: ‬اجتهادي في العمل جعلني من أقرب المقربين لصاحب العمل*..
‬وجعلني معروفا ايضا في الوسط القانوني بالمملكة العربية السعودية*..
‬فاستغليت ذلك وبدأت احضر للماجيستير*.. ‬وخلال سنوات قليلة تمكنت من
الحصول علي شهادة الماجيستير*.. ‬وبعدها بسنوات حصلت علي الدكتوراة في
القانون*.. ‬ثم انهالت علي بعض العروض سواء من المملكة العربية السعودية
او السلطات المصرية*.. ‬ولفترة طويلة عملت كمستشار قانوني في القنصلية
المصرية*.. ‬كنت اقوم بانهاء أي اجراءات قانونية للقنصلية*.. ‬وفي بداية
عام *٤٠٠٢ ‬اصر المسئولون بالمملكة علي تقليدي منصب مستشار الغرفة
التجارية في مكة*.. ‬هذا بجانب كمستشار قانوني في القنصلية المصرية*..
‬وبجانب عملي الأساسي*.. ‬كل هذا تم بموافقة ورضا الكفيل*.. ‬وخلال هذه
الفترة ايضا تم تكريمي عدة مرات من قبل السلطات السعودية*.. ‬وتم دعوتي
للعديد من المؤتمرات المهمة*.. ‬اعتبرت نفسي ممثلا للمصريين في
السعودية*.. ‬وعادة ما كنت التقي بالمسئولين المصريين الذين يأتون الي
السعودية بشكمل رسمي مع القنصل أو السفير*.‬<br>
يسكت الدكتور اسامة حجازي قليلا*.. ‬ثم يقول*: ‬بعد ستة عشرة عاماً* ‬من
العمل المتواصل*.. ‬شعرت ان حلمي تحقق فعلا*.. ‬وقررت ان أعود الي بلدي
الأم مصر*.. ‬وعادت اسرتي التي كانت تقيم معي الي مصر*.. ‬علي ان اتولي
انهاء باقي اجراءات السفر والعودة*.. ‬لكن حدثت هذه المشكلة التي اطاحت
بكل شيء*..‬<br>
أنا*.. ‬والكفيل*!‬<br>
يحكي الدكتور اسامة حجازي المشكلة قائلا*: ‬عندما* ‬طلبت السفر من الكفيل
وافق علي الفور*.. ‬لكني فوجئت برفضه اعطائي باقي مستحقاتي*.. ‬علي الرغم
من تدخل العديد من أهل الخير الا انه كان مصرا علي عدم اعطائي كل حقوقي
المالية*.. ‬ولذلك قررت بعد مناقشة بيني وبينه تمت بأدب*.. ‬بأن يلجأ كل
منا الي القانون*.. ‬الذي يحفظ حق اي انسان*. ‬ويستطيع انصاف المظلوم
وعقاب الظالم*.. ‬وبالفعل* ‬لجأت الي المحاكم السعودية*.‬<br>
يتنهد الدكتور اسامة ويقول*: ‬القضاء السعودي انصفني بثلاثة أحكام
قضائية*.. ‬منهم حكم صدر من الهيئة العمالية*.. ‬وهي الهيئة المنوطة
باعادة حقوق العمال المظلومين*.. ‬وحكم آخر من الهيئة العليا لتسوية
الخلافات العمالية*.. ‬وهي أعلي جهة قضائية سعودية*.. ‬كما حصلت علي حكم
ثالث*.. ‬وبدأت السلطات السعودية في اجراء بعض الاجراءات التي تضمن لي
حقي*.‬<br>
لكن حدث بعذ ذلك مالم اتوقعه ابدا*..‬<br>
السجن أولا*!‬<br>
ويكمل الدكتور اسامة كلامه قائلا*: ‬فوجئت بعدها* ‬برجال الشرطة هناك
يلقون القبض عليّ* ‬بلا سبب و حبسي في السجن*.. ‬ظللت هناك لعدة أيام*..
‬اما المفاجأة الأكبر عندما علمت بخبر ترحيلي الذي تم بمباركة القنصلية
المصرية في السعودية*.. ‬التي تولت اجراءات ترحيلي وسط المجرمين وارباب
السوابق*.. ‬لم اتوقع ابدا ان القنصلية التي عملت فيها لسنوات بمنتهي
الاخلاص والتفاني والتي كونت فيها صداقات ان يفعلوا بي هكذا*.. ‬وان
يتعمدوا عدم انصافي*.. ‬علي الرغم من انصاف السلطات السعودية لي*..‬<br>
المهم عشت في كابوس *٨٢ ‬يوما بالتمام والكمال*.. ‬حتي أتت الشرطة وقاموا
بادخالي في سيارة الشرطة التي اتجهت بي الي المطار*.. ‬وهناك تم تكبيل يدي
وقدمي بالقيود الحديدية*.. ‬ومعاملتي مثل اللصوص والقتلة*.. ‬والهاربين من
الأحكام القضائية وعندما عدت الي مصر*.. ‬قذفوا بي في سيارة بوكس*.. ‬لكن
سريعا تم انهاء اجراءات حبسي بعدما رأيت صدمة المسئولين بمطار القاهرة
الذين يعرفونني جيدا*.. ‬وكذلك المسئولين في مصر بشكل عام*.‬<br>
كابوس*!‬<br>
ويكمل الدكتور اسامة حجازي كلامه قائلا*: ‬الان* ‬فقدت ثقتي في الجميع*..
‬فاحيانا اعتقد ان ما حدث مجرد كابوس*.. ‬لكن هذا الكابوس افقدني ثقتي في
الجميع*.. ‬خاصة المقربين*.. ‬حتي هذه اللحظات فانا مازلت اعاني من شدة
الآلام النفسية التي لحقت بي من هذه الواقعة الغريبة التي امتهنت كرامتي
علاوة علي المعاناة من الآلام الجسدية التي مازالت اثارها واضحة علي يدي
وقدمي التي تم تكبيلهما بالقيود الحديدية*.‬<br>
وأخيرا قال*: ‬عائشة عبدالهادي وزيرة القوي العاملة تعرفني جيدا*.. ‬وتسأل
عني كلما جاءت الي السعودية*.. ‬وعندما علمت بالمشكلة من بدايتها وقفت
بجواري*.. ‬ووعدت بحل المشكلة في اقرب وقت*.. ‬لكن الأمور تدهورت بعد
ذلك*.. ‬ورغم ذلك فهي مازلت تقف بجواري*.. ‬وتصر علي استرداد حقي*..
‬وتتابع بشكل شبه يومي سير التحقيقات في المملكة العربية* ‬السعودية التي
تجري التحقيقات فيها بمنتهي النزاهة*.. ‬وهو ما تأكدت منه بعد ان وصلتني
العديد من المكالمات التليفونية من المسئولين هناك والذين اندهشوا من*
‬غرابة ما حدث*.. ‬واكدوا لي بان حقي لابد وان يعود ماديا* ‬وادبيا*.‬</font></b></div></div>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بعد *٦١ ‬عاما في الغربة* ‬ استاذ القانون عاد إلي مصر متهما*!‬
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات العامة :: منتدى النقاش والحوار الجاد-
انتقل الى: